إنجازات الجامعة

جامعة كفرالشيخ الوليدة خطت خطوات كبيرة وسريعة في المسار التعليمي، والمسار العمراني ، إلا أن هذه الإنجازات  ليست بمستوى طموح وآمال أبناء المحافظة ، فرسالة الجامعة لم تعد مقصورة على الأهداف التقليدية من تعليم وبحث علمى ، بل امتدت لتشمل التفاعل مع المجتمع للإسهام فى إيجاد حلول غير نمطية لمشكلاته وتوفير متطلباته.

لذلك منذ أن تولى الأستاذ الدكتور ماجد القمري رئاسة الجامعة، وهو يسعى جاهداً لتحويل هذا الصرح العملاق من جامعة تهتم بالتدريس فقط، إلى جامعة تهتم بالتدريس والبحث العلمي والصحة ، لذا تم إعداد خطة استراتيجية للجامعة، تميزت بالشمولية والدقة، فقد اعتمدت الخطة الاستراتيجية الأولى على بناء القدرات والمقومات، أما الخطة الاستراتيجية الثانية فتهتم باستكمال المقومات، والتميز في التعليم والبحث العلمي.

وبدأ سيادته العمل في إعادة هيكلة الجامعة أكاديميا ومعماريا للوصول إلى تكامل الجامعة بكل كلياتها العلمية والصحية والإنسانية، خدمة لأبناء المحافظة، لتضم الجامعة الآن تسع عشرة كلية وثلاثة معاهد عليا ومستشفى جامعيا بالإضافة إلى مصانع تعليمية داخل الكليات، وذلك بعد إنشاء كليات جديدة، هي الصيدلة و الطب البشرى و التمريض و العلاج الطبيعى وطب الأسنان و علوم الثروة السمكية والمصايد و الحاسبات والمعلومات و الألسن و علوم وتكنولوجيا النانو ومعهد اكتشاف وتطوير الدواء، وجاري حالياً إنشاء كلية الحقوق وكلية العلوم الطبية التطبيقية والمعهد الفني للتمريض.

كما تم الانتهاء من المرحلة الأولى من المدينة الطبية المتكاملة التى كانت فكرة وتحولت إلى واقع، وحلم تحقق. وتضم المدينة كلية الطب البشرى وكلية الصيدلة وكلية طب الأسنان وكلية التمريض وكلية العلاج الطبيعي، بالإضافة الى المستشفى الجامعى بسعة 400 سرير، تم تجهيزه بأحدث الأجهزة الطبية، طبقاً للمقاييس والمعاير العالمية في مختلف التخصصات الطبية، بكوادر مميزة، ممثلة في أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم لخدمة ما يزيد عن 3000000 نسمة. وتم تشغيل المستشفى الجامعى منذ أكثر من عام ويستقبل المستشفى يوميا حوالى ألف مريض. ويتكون مشروع المستشفى من المبنى الرئيسي وثلاثة مبانى ملحقة. ويتكون المبنى الرئيسى من سبعة طوابق بنظام الجناحين، ويشمل الخدمات التشخصية والعلاجية والجراحية والرعاية المركزة والخدمات المساعدة (المغسلة  المطبخ ــ التعقيم ــ التغذية ــ الثلاجة ـ الشؤون الوقائية ـــ مكافحة العدوى ــ الصيدلية) ، أما المبانى الملحقة فهي عبارة عن مبنى الغلايات ومبنيين كل منها يتكون من خمسة طوابق للخدمات الإدارية بما فيها شؤون المرضى والسجلات الطبية والمحولات والمولدات وسكن الأطباء ، كما يضم المستشفى نظام الغازات الطبية ونظام إنذار وإطفاء الحريق الآلي، كما يتوفر بالمستشفى نظام العرض المرئي من خلال شاشات عرض لكافة أقسام المستشفى والإذاعة الداخلية.

ومن دافع الإحساس بالمسئولية تجاه أبنائنا الطلاب، تم إنشاء وتجهيز مستشفى الطلبة لتقديم الرعاية الصحية لطلاب  الجامعة والعيادات الخارجية لكلية العلاج الطبيعيى.  

جارى حاليا البدء فى تنفيذ المرحلة الثانية من المدينة الطبية من خلال إنشاء مستشفى الطوارئ بسعة 400 سرير ومركز للأورام ومعهد فنى للتمريض. ورغم قصر المدة الماضية فقد قطعنا شوطا كبيرا في إنجاز المشروعات. وهذه المشروعات تسهم فى تقديم الخدمات الطبية الوقائية والعلاجية لكل فئات المجتمع.، إلى جانب دعم ومساندة أنشطة البحث العلمي والتعليم والتدريب العملي. وتشكل المدينة الطبية نقلة نوعية في مجال تقديم الخدمات الصحية للمواطنين ، إلى جانب تعزيز البنية التحتية للرعاية الصحية المتكاملة في محافظة كفرالشيخ.

وتم إنشاء وحدة لتشخيص وعلاج الفيروسات بالمستشفيات الجامعية،  وتجهيزها بأجهزة التشخيص والتحاليل الخاصة بالفيروسات، خاصة الفيروسات الكبدية، تفعيلا للمسئولية المجتمعية للجامعة.

 كما تم دعم الخدمات الصحية والإجتماعية لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة ، من خلال توفير عقار سوفالدي والأدوية المكملة لعلاج مرض الالتهاب الكبدى الوبائى فيروس c لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة فى إطار لائحة العلاج .

   كما تم  صرف العقار من خلال اللجنة الطبية لعلاج أعضاء هيئة التدريس بجامعة كفر الشيخ. وجدير بالذكر أنه قد سبق توفير العقار للطلاب والعاملين المصابين بالفيروس بالجامعة. أيضا تم علاج أهالى الطلاب المصابين مجانا.

ونظرا لأهمية الأنشطة الرياضية فى تكوين الشخصية المتكاملة ، تم إنشاء ستة ملاعب مكشوفة وملعب شاطئ.

كما تم الاهتمام بالقيم الجمالية للجامعة من مسطحات خضراء وحدائق وأعمدة إنارة وأرصفة، مع الالتزام بمتطلبات المعاقين والمكفوفين، كما روعي عند تصميم جميع الطرق والممرات بالجامعة أن تكون مصممة طبقا للمواصفات العالمية، مع مراعاة متطلبات ذوى الاحتياجات الخاصة، ووضع العلامات الارشادية وإنشاء مسارات خاصه للمكفوفين، كما تم تصميم الطرق والشوارع والأرصفة والمنشآت في جامعة كفر الشيخ لتسهيل حياة ذوى الاحتياجات الخاصة واندماجهم في المجتمع، من خلال تقديم العديد من الخدمات والمزايا التي تقدم لهم..

كما تم تجهيز مركز تكنولوجى للمكفوفينن مزود بحواسب آلية، وأحدث البرامج التى تسهل لهم التعامل مع الحاسب الآلى للكتابة على مختلف البرامج الكتابية مثل الوورد، وذلك إما باستخدام لوحة المفاتيح المعدة خصيصا لهم، أو عن طريق الإدخال الصوتى باستخدام الميكروفون. كذلك يوفر المركز طابعة للحروف البارزة ( بطريقة برايل ) تسهل على الطلاب طباعة مناهجهم بالوسيلة التى اعتادوا عليها لمراجعة ما كتب على جهاز الحاسب الآلى، بالإضافة إلى آلة لتصوير الكتب وتحويلها للطباعة بطريقة برايل لتمكن الطلاب من تحويل الكتب الدراسية للطريقة التى اعتادوا عليها فى تحصيل علومهم المختلفة على أن يتحمل المركز التكلفة بالكامل دعما من الجامعة. والمركز لا يقتصر فى خدماته على طلاب الكلية، بل هو مفتوح لكافة طلاب الجامعة، كما يقدم خدماته للمكفوفين بمحافظة كفر الشيخ. ويقدم المركز دورات لتأهيل متحدى الإعاقة البصرية للتعامل مع أجهزة الحاسب الآلى بأنفسهم تحت اشراف مدربين أكفاء، على أن تكون تلك الدورات مجانية لكافة الطلاب، سواء من الكلية أو خارجها من مختلف كليات الجامعة أو من خارج الجامعة من أبناء محافظة كفر الشيخ.

كما تم استكمال منشآت كلية العلوم وتزويدها بالأجهزة العلمية الحديثة، ومستلزمات التشغيل ومقومات التعليم والبحث العلمي. كما تم إنهاء المرحلة الثانية من كلية الطب البيطري والهندسة، والثالثة من الزراعة.

ولم يقتصر دور الجامعة في إنجاز المنشآت الجديدة وتعظيم الاستفادة من بعض المبانى تحت الإنشاء، وإنما قمنا بترميم معظم مبانى الجامعة القديمة من كليات ومدرجات وإسكان طلابي  بكل مفاصلها من أبنية وشوارع وأقسام داخلية ودورات مياه وخدمات وتوفير سكن ملانم للطلبة.

بالإضافة إلى تطوير مختبرات وورش في الجامعة ومشرحة كلية الطب البيطرى، وتزويدها بالأجهزة العلمية الحديثةوتم الاهتمام بجودة التعليم، لأن التعليم المتميز هو بمثابة استثمار بشري يؤدي إلي نهضة الأمم؛ لذا تم التركيز علي مخرجات التعليم لإكساب الطلاب مهارات تتوافق مع متطلبات سوق العمل هندسة الاتصالات وبرنامج هندسة الحاسبات والنظم بكلية الهندسةوتم السعي إلي تحويل الجامعة إلي نمط الجامعة البحثية التي تسعي إلي تعزيز دورها لخدمة المجتمع، لذلك تم التوسع في الدراسات العليا بكل كليات الجامعة، بعد أن كانت مقصورة على كليات الزراعة والتربية والطب البيطرى. وتم تطوير قدرات البحث العلمي لمواجهة التحديات المحلية والاقليمية والعالمية، وتوفير بيئة ملائمة لتشجيع الأنشطة البحثية الخلاقة ذات المستوى العالمي من خلال إنشاء أكبر مركز للنانوتكنولوجى فى الجامعات المصرية ومعمل النانوفوتونيك ومعمل الطاقة الشمسية ومركز التميز لحفظ الميكروبات، وتزويد معامل البحوث بكليات الجامعة بأحدث الأجهزة العلمية طبقاً للمقاييس والمعايير العالمية . أيضا تم زيادة مكافأة النشر الدولى واستحداث جوائز التميز العلمى وجائزة أفضل رسالة ماجستير ودكتوراه. ومازال الطريق طويلاُ وممتدا لاستيعاب المزيد من الإنجازات، فتحديات العصر التكنولوجية والعلمية والسياسية والاقتصادية ، واحتياجات المجتمع القائم على المعرفة، تحتم على الجامعة وضع استراتيجيات جديدة تمكنها من تجاوز تلك التحديات والوصول إلى العالمية من خلال تأسيس ورعاية مراكز تميز تحافظ على التوازن بين البحوث الأساسية والتطبيقية، وتشجيع الأبحاث التطبيقية الموجهة نحو الابتكار والتصنيع والتسويق.

وقد تم الانتهاء من تنفيذ الخطة الإسترتيجية الأولى، التى اهتمت بمرحلة التأسيس لبناء المقومات المادية واستكمال القدرات البشرية، ونعمل الآن من خلال خطة إستراتيجية تهتم بمرحله التميز فى التعليم والبحث العلمى التطبيقى لخدمة المجتمع. لذلك بدأنا فى الاهتمام بعلوم المستقبل مثل النانوتكنولوجى، فأنشأنا معهد علوم وتكنولوجيا النانو، الذى يعتبر أول معهد بحثى فى هذا المجال فى مصر وثانى معهد فى الوطن العربى.

أيضا بعد أزمة الدواء وللتغلب على مشاكل استيراد المواد الخام، ومن أجل بناء قدرات الكوادر البحثية فى هذا المجال ، تمت الموافقة على إنشاء أول معهد بحثى لاكتشاف وتطوير الدواء داخل الجامعة.

دول كثيرة تقدمت  بدون مصادر طبيعية، ولكن بالاستثمار فى البشر. والتعليم داخل حرم جامعة كفر الشيخ يمثل التكامل بين الدراسة الأكاديمية داخل القاعات الدراسية والمدرجات ، بالإضافة إلى التدريب الأكاديمى داخل المعامل الأكاديمية بالجامعة، والتدريب المهنى داخل المصانع التعليمية بالجامعة والورش والعيادات وخلافه وبالمؤسسات ذات الصلة خارج الجامعة.

لذلك تسعى الجامعة لتحقيق شعار التعليم من أجل  التوظيف، من خلال إنشاء بعض المصانع التعليمية داخل كليات الجامعة. فى كلية علوم الثروة السمكية والمصايد تم إنشاء مصنع تصنيع علف الأسماك ومصنع تصنيع وحفظ الأسماك والأحواض السمكية للاستزراع السمكى بالإضافة إلى وحدة معالجة المياه.

أما فى كلية الصيدلة قد تم إنشاء مصنع لتصنيع الأدوية ووحدات تصميم الدواء بالكمبيوتر، بالإضافة إلى الصيدلية التعليمية النموذجية. والهدف من ذلك هو إكساب الطالب مهارات مهنية بجانب المهارات الأكاديمية للمنافسة فى سوق العمل.

أيضا تم إنشاء حوالى 11 برنامجا متميزاّ داخل كليات الجامعة المختلفة.

وعن تصنيف الجامعة فقد حصلت الجامعة على المرتبة الثانية بين الجامعات المصرية فى معدل النشر الدولى ، وذلك وفقًا لتصنيف أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، حيث تم حساب معدل النشر الدولي وفقًا لتعريف الباحثين من قبل اليونسكو و OECD  وحساب عدد الأبحاث الدولية وفقا لقاعدة البيانات الدولية      .Scopus

كما حصلت الجامعة علي المرتبة السادسة في الإنتاجية البحثية بين الجامعات المصرية وفقاً لقاعدة البيانات الدوليةScopus،  والمرتبة الرابعة في معامل جودة الاستشهادات البحثية الدولية على مستوى الجامعات المصرية وذلك طبقا لإحصائية النشر الدولي للأبحاث، وهذا يعني ارتفاع مستوى جودة الأبحاث التي نشرتها الجامعة بمجلات دولية ذات تأثير كبير.

 وحصلت جامعة كفرالشيخ على المرتبة الأولي بين الجامعات المصرية ضمن تصنيف الجامعات الخضراء صديقة البيئة(green matrix والمرتية الثانية علي الصعيد العربي، والمرتبة 52 علي الصعيد العالمي .

كما حققت الجامعة تقدمًا في تصنيف «ويبومتريكس» الإسباني، حيث حافظت على المركز السادس على مستوى الجامعات المصرية وعددها 62 جامعة حكومية وخاصة ، وأحرزت المرتبة 16علس الصعيد العربي ، من بين 976 جامعة والمرتبة ـ20 علي الصعيد الإفريقي من بين 1493 جامعة شملها التصنيف والمرتبة 1403 على مستوى الجامعات العالمية.

وقدأعلن مركز المعلومات ودعم أتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء عن حصول جامعة كفر الشيخ على المرتبة الاولي علي مستوى المحافظة في الشفافية والنزاهة ومحاربة الفساد.

كما حققت الجامعة اعتمادا أكاديميا من جهات علمية وأكاديمية عالمية ، تمنحها الاعتراف الدولي ببرامجها المقدمة للدارسين لبعض مراكز التميز العلمى ، بالإضافة إلى اعتماد المركز الدولى لتنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس وتحويله إلي مركز دولى للتنمية البشرية والتعليم المستمر. وقد تقدمت كلية الطب البيطرى للاعتماد.

كما تم إنجاز ما يلي:

  • حصول كلية الطب البيطرى على الجودة والاعتماد.
  • أربع كليات أعدت ملفات الاعتماد وسوف تتقدم قريبا.
  • اعتماد معمل تحليل الأعلاف والمياه والأغذية بكلية الطب البيطري وحصوله على الأيزو 17025/2005.
  • اعتماد المعمل المركزى للدراسات البيئية وحصوله على الأيزو 17025/2005.
  • حصول مركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس على الاعتماد الدولي.

 

عن الجامعة