ورشة عمل توعوية بعنوان "التحول إلى برامج رقمية من خلال منصات التعلم الالكتروني"

27/11/2023


صورة

 

 

نظمت وحدة التعلم الالكتروني، ورشة عمل توعوية بقاعة سيمينار كلية طب الفم والأسنان، تحت عنوان "التحول إلى برامج رقمية من خلال منصات التعلم الالكتروني"، للتوعية بأهمية المنصات الالكترونية لخدمة العملية التعليمية بهدف التحول إلى برامج وجامعات رقمية، تحت رعاية الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس الجامعة، والدكتور محمد عبد العال نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور اسماعيل القن نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، والدكتور أماني شاكر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، بحضور الدكتور ايناس الجندي عميد كلية طب الفم والأسنان، وحاضر ورشة العمل الدكتور مي رمضان مدير وحدة التعلم الالكتروني بالجامعة.

أكد الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس الجامعة، ان ورشة العمل تهدف إلى التوعية بأهمية توظيف منصة التعلم الإلكتروني Thinqi LMS لخدمة العملية التعليمية بهدف التحول إلى برامج وجامعات رقمية، ومواكبة التطور التكنولوجي وضمان تكاملها مع متطلبات الجودة، وذلك للحصول على الاعتماد وتحقيق التميز، لتحقيق تعليم مستدام في سبيل جامعات وبرامج رقمية.

وأشار رئيس الجامعة، إلى ان الاستخدام الأمثل للمنصات يتضمن توفير فرصة الوصول إلى المحتوى التعليمي في أي وقت ومن أي مكان، مما يزيد من مرونة استمرارية التعلم، وخاصة وقت الأزمات، وكذلك تقييم مخرجات التعلم بشكل أكثر دقة وموضوعية، مما يساعد في تحسين أداء الطلاب وتوفير محتوى تعليمي عالي الجودة، أيضاً تحقيق أهداف التنمية المستدامة في الحفاظ على البيئة، عن طريق استخدام الوسائل الإلكترونية في جميع مراحل العملية التعليمية لتوفير الاستخدام الورقي، على مستوى رفع المادة التعليمية، إجراء الاختبارات، إدارة السجلات الأكاديمية، التواصل بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، وتحقيق التعليم الجيد، وهو الهدف الرابع من مجموعة السبعة عشر هدفًا للتنمية المستدامة والتي تم تحديدها من قبل الأمم المتحدة لتحقيق التنمية المستدامة بحلول عام 2030، وتحقيق التحول الرقمي للتعليم الجامعي، حيث يمثل عملية مستمرة وليست حدثًا لحظيًا، وتتطلب تعاونًا من جميع الأطراف المعنية.

ومن جانبه أشار الدكتور محمد عبد العال نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، إلى ان الهدف من هذه الورش هو الوصول بجامعة كفرالشيخ إلى جامعة رقمية وصديقة للبيئة تعتمد على التكنولوجيا الرقمية في تقديم خدماتها التعليمية، بما في ذلك التدريس والتعلم والبحث والإدارة لتحسين كفاءة إدارة العملية التعليمية وتقديم المحتوى التعليمي بشكل تفاعلي.