زيارة فريق مشروع تأهيل المعامل بكلية الطب للاعتماد الدولي

11/5/2023

 استقبل الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس الجامعة فريق من وحدة إدارة المشروعات بوزارة التعليم العالي "مشروع تأهيل المعامل للاعتماد الدولي "  برئاسة الدكتور أسامة صقر مدير إدارة المشروعات بالمجلس الأعلى والدكتور فرحات سعد استشاري بالمشروع، والدكتور محمود وفيق استشاري بالمشروع، وبحضور الدكتور محمد عبدالعال نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور طه اسماعيل عميد كلية الطب البشري، والدكتور محمد ابو والى مركز ضمان الجودة بالجامعة، والدكتور عمرو ابوهانى المدير التنفيذي للمعلومات والمشروعات بالجامعة، والمديرين التنفيذيين للمشروعات بالكلية، وذلك في إطار تأهيل معامل كلية الطب البشري بجامعة كفر الشيخ للاعتماد الدولي من المجلس الوطني للاعتماد (EGAC ).

قام الفريق بعد عقد اللقاء مع رئيس الجامعة، بالتوجه إلى مركز ضمان الجودة بالكلية لزيارة معامل كلية الطب البشري بالدورة الثانية عشر لكل من معمل السموم، ومعمل الميكروبيولوجيا الإكلينيكية، ومشروع معمل التدفق الخلوي، وتضمن برنامج الزيارة عرض موجز لإنجازات المشروع (ppt) يشتمل على أهم مخرجات المشروع، وتوقيع محاضر التسليم والتسلم في حضور أعضاء اللجنة.

وأشاد الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس الجامعة، بالإنجاز الذي تم تحقيقه وحصول الجامعة على عدد متميز من المشروعات البحثية، كما أشاد بالجهود المبذولة والخطوات التي يتم اتخاذها نحو الارتقاء بالمستوي البحثي والأكاديمي للجامعة بهدف تحقيق مستوى عالي من التميز والريادة الإقليمية والدولية وتحقيق التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030.

وأضاف سيادته أنه أصبح من الضروري تفعيل معمل سموم ذو كفاءة لتلبية الاحتياجات الملحة للمجتمع والهيئات والشركات لوجود معمل سموم معتمد ذو تقنية عالية المستوى في مجال الكشف النوعي والكمي عن السموم والمخدرات للمواطنين والمرضى بمحافظة كفر الشيخ ومحافظات الوجه البحري. وتم تجهيز المعمل بأحدث الأجهزة وتطوير نظام العمل به طبقا للمواصفة 15189 ISO كما هو متبع في المعامل الدولية.

كما يقوم معمل الميكروبيولوجيا الإكلينيكية  بتقديم الخدمة لمحافظة كفرالشيخ واجوارها بما يخدم اكثر من 5 مليون مواطن وحيث تعاني المحافظة من ارتفاع نسبه العدوي وانتشار الامراض البكتيرية والمعدية فنسعي لتحسين الخدمة المقدمة بالمنطقة، والمعمل يسعي أيضا إلي اعتماده كمعمل قياسي دولي من المجتمع المدني والبحث العلمي وذلك بهدف سرعة التشخيص الدقيق للأمراض البكتيرية و امراض الفيروسات والفطريات و عمل اختبارات الحساسية وتحديد المضادات الحيوية المناسبة مما يساعد علي سرعة علاجهم و يحافظ علي حياتهم وإجراء عدد اكبر من الأبحاث في وقت أقل مع الوصول لنتائج دقيقة ومعتمدة مما يشجع العديد من الباحثين في التقدم لإجراء أبحاثهم بهذا المعمل.

وأخيراً، معمل التدفق الخلوي يمثل جزء رئيسي من العملية التشخيصية لمرضي اورام الدم وبتطوير المعمل تسعي الكلية الي توفير الخدمة بطريقة فورية للمرضي وتوفير الوقت والجهد المبذول في ارسال العينات او المرضي لمحافظات آخري مما يؤثر سلبا على المريض وتأخير العلاج، وسيكون معمل التدفق الخلوي بكلية الطب جامعة كفرالشيخ معمل رائدا في مجال التصنيف المناعي الظاهري المستخدم في تشخيص ومتابعة مرضي سرطان الدم في وسط الدلتا حيث سيصبح معمل مركزي يستقبل عينات من الكثير من المعامل والمستشفيات.